بريطانيا وأيرلندا تستضيفان بطولة يورو 2028 بعد انسحاب تركيا


 كشفت تقارير إعلامية، اليوم (الأربعاء)، أن المملكة المتحدة وإيرلندا تستعدان لاستضافة بطولة أمم أوروبا 2028 بعد انسحاب تركيا.


أكدت بي بي سي الإنجليزية وسكاي سبورتس أن تركيا انسحبت من المنافسة المنظمة لكأس أوروبا 2028، والتي تتنافس خلالها تركيا مع المملكة المتحدة وإيرلندا.


وأضافت قناة "سكاي تي في" أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) يستعد للإعلان رسميا عن فوز بريطانيا وإيرلندا بحق استضافة كأس أوروبا 2028 بعد انسحاب تركيا من عرضها.


وبحسب التقارير، فإن هدف تركيا يركز على استضافة كأس أوروبا 2032 أكثر من التنافس مع المملكة المتحدة وإيرلندا على كأس أوروبا 20208.


وكان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) أعلن في وقت سابق عن مواعيد الإعلان عن الدول المضيفة لكأس أمم أوروبا 2028 و2032.


وأوضح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) عبر بيان رسمي أنه سيعلن الدولة الفائزة باستضافة كأس أوروبا 2028 و2032 في 10 أكتوبر المقبل. وسبق أن قدمت العديد من الدول المرشحة وثائق لاستضافة هذين الحدثين.


تقام بطولة كأس أمم أوروبا 2024 في ألمانيا خلال الفترة من 14 يونيو إلى 14 يوليو 2024 الصيف المقبل، لتكون المرة الثالثة في تاريخها التي تستضيف فيها الحدث.


تقدمت إنجلترا وأيرلندا الشمالية وجمهورية أيرلندا واسكتلندا وويلز بطلب مشترك لاستضافة حدث 2028.


 ولم يجد الاقتراح أي منافس بعد انسحاب تركيا من المنافسة للتركيز على العرض المشترك مع إيطاليا لاستضافة بطولة أوروبا 2032.


وقال الاتحاد الأيرلندي لكرة القدم: "نحن نتطلع إلى تقديم عرضنا إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في 10 أكتوبر. نحن في بيئة مثيرة ولدينا عرض رفيع المستوى للغاية لتقديمه إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم من أجل يورو 2028".


واستضافت إنجلترا البطولة القارية عام 1996، ونظمت إيطاليا بطولتي 1968 و1980، بينما لم تنظم تركيا البطولة من قبل.